منتدى نور الايمان
مرحباً بك زائر منتديات نور الايمان الكريم أذا كنت زائر يشرفنا انضمامكم وأذا كنت عضو تفضل بتسجيل الدخول للأطلاع على ما هو جديد (اداره المنتدى)

منتدى نور الايمان


 
الرئيسيةمجله المنتدىاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخولتسجيل دخول الاعضاء
بحمد الله تم تحويل المنتدى الى دومين احترافى واصبح  nouraleman.net  ليتسع مجال المنتدى

شاطر | 
 

 فضل التوكل على الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منار
مشرف
مشرف
avatar

عدد الرسائل : 53
دعاء :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

مُساهمةموضوع: فضل التوكل على الله   9/12/2007, 4:20 pm

فإنّ من أخلاق المؤمن بالمبدأ والمعاد ، أن يتوكّل في اُموره على الله سبحانه ، ومن يتوكّل على الله فهو حسبه ، وإنّه نعم المولى ونعم الوكيل ، وعلى الله فليتوكّل المؤمنون . ولا تنافي بين حسن التدبير والتوكّل على الله ، فإنّ التدبير المذموم لو كان على نحو الاستقلال من دون أن يعتقد أنّ هناك يد غيبيّة تسيّره وتتولّى أمره.

قال أمير المؤمنين علي (عليه السلام) : « عرفت الله بفسخ العزائم ونقض الهمم » فكم من مرّة يعزم الإنسان على أمر ويهتمّ بشيء ليفعله ، وسرعان ما يطرأ عليه ليفسخ عزيمته وينقض همّته ، وليس ذلك من باب الصدفة ، إنّما هناك حكمة ربانية وعناية إلهيّة ويد غيبيّة ، تسيّر الاُمور بحكمة بالغة ودقّة ونظام.

قد وجد على ستار الكعبة مكتوباً أيام الإمام السجّاد (عليه السلام) ، وقد كتبه النبيّ خضر (عليه السلام):

لا تدبّر لك أمراً *** فاُولي التدبير هلكا

وكّل الأمر إلى من *** هو أولى منك أمرا

فمن يدبّر أمره على نحو الاستقلال واعتماداً على نفسه فقط ، فهذا من الهالكين ، وأمّا حسن التدبير مع التوكّل على الله ، كما قال الرسول الأكرم للرجل الذي لم يعقل ناقته توكّلا على الله كما زعم ذلك : « أعقل ثمّ توكّل » ، فإنّه لا ينكر.

والطبيب المؤمن لا بدّ له من أن يتخلّق بهذا الخلق الإيماني ، بأن يتوكّل على ربّه في طبابته ومعالجاته.

قال محمّد بن زكريا الرازي : « ويتّكل الطبيب في علاجه على الله تعالى ، ويتوقّع البرء منه ، ولا يحسب قوّته وعمله ، ويعتمد في كلّ اُموره عليه ، فإذا فعل بضدّ ذلك ونظر إلى نفسه وقوّته في الصناعة وحذقه ، حرمه الله البرء »[1].

وإنّما يحصل تمام التوكّل بعد تطهير النفس من الرذائل ، فيتوجّه بها إلى الله تعالى ويعتمد عليه في الاُمور ويتلقّى المتوكّل على الله الفيض الإلهي من عنده ، فإنّ العلم ليس بكثرة التعلّم ، وإنّما هو نور من الله تعالى ينزله على من يريد أن يهديه ـ كما ورد في الخبر عن الإمام الصادق (عليه السلام) ـ فالطبيب المؤمن بالله سبحانه يتوكّل عليه ويفوّض أمره إليه ، ولا يعتمد على الأسباب ، فيوكل إليها ، وتكون وبالا عليه ، ولا على أحد من خلق الله تعالى ، ولا على علمه وفنّه ، بل يلقي مقاليد أمره إلى الله تعالى في أمره ورزقه وطبابته ومعالجاته ، يظهر عليه حينئذ من نفحات قدسه ولحظات اُنسه . ما يقوم به أوده ، ويحصل مطلبه ، ويصلح به أمره ، وفي الحديث القدسي إنّ الله تبارك وتعالى يقول : وعزّتي وجلالي ومجدي وارتفاعي على عرشي لأقطعنّ أمل كلّ مؤمّل غيري باليأس ، ولأكسونّه ثوب المذلّة عند الناس ولاُنحينّه من قربي ولابعدنّه من وصلي ، أيؤمّل غيري في الشدائد ، والشدائد بيدي ، ويرجو غيري ويقرع بالفكر باب غيري ؟ وبيدي مفاتيح الأبواب وهي مغلّقة ، وبابي مفتوح لمن دعاني ... »[2].

وإليكم نماذج من الآيات الكريمة والروايات الشريفة في التوكّل على الله.

قال سبحانه وتعالى:

(فَقُلْ حَسْبيَ اللهُ لا إلـهَ إلاّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلـْتُ)[3].

(إنِّي تَوَكَّلـْتُ عَلى اللهِ رَبِّي وَرَبِّكُمْ)[4].

(ما تَوْفيقي إلاّ بِاللهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلـْتُ وَإلَيْهِ اُنيبُ)[5].

(إنِ الحُكْمُ إلاّ للهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلـْتُ وَعَلَيْهِ فَلـْيَتَوَكَّلُ المُتَوَكِّلونَ)[6].

(وَسِعَ رَبُّنا كُلَّ شَيْء عِلـْماً عَلى اللهِ تَوَكَّلـْنا)[7].

(رَبَّنا عَلَيْكَ تَوَكَّلـْنا وَإلَيْكَ أنَبْنا وَإلَيْكَ المَصيرُ)[8].

(وَعلَى اللهِ فَلـْيَتَوَكَّلِ المُؤْمِنونَ)[9].

(وَاتَّقوا اللهَ وَعَلى اللهِ فَلـْيَتَوَكَّلِ المُؤْمِنونَ)[10].

(وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلى اللهِ فَهُوَ حَسْبُهُ)[11].

(وَما عِنْدَ اللهِ خَيْرٌ وَأبْقى لِلَّذينَ آمَنوا وَعَلى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلونَ)[12].

(فَإذا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلى اللهِ إنَّ اللهَ يُحِبُّ المُتَوَكِّلينَ)[13].

(إنْ كُنْتُمْ آمَنْتُمْ بِاللهِ فَعَلَيْهِ تَوَكَّلوا إنْ كُنْتُمْ مُسْلِمينَ)[14].

فالطبيب المسلم المؤمن بالله يتوكّل في حياته وطبّه وعلاجه على الله سبحانه.

قال رسول الله (صلى الله عليه وآله):

« من سرّه أن يكون أقوى الناس فليتوكّل على الله ».

« لو أنّ رجلا توكّل على الله بصدق النيّة لاحتاجت إليه الاُمور ممّن دونه ، فكيف يحتاج هو ومولاه الغنيّ الحميد ».

« يا أ يّها الناس ، توكّلوا على الله وثقوا به ، فإنّه يكفي عمّن سواه ».

« من توكّل على الله كفاه مؤنته ورزقه من حيث لا يحتسب ».

« إعقل وتوكّل ».

سأل النبيّ عن جبرئيل ما التوكّل على الله عزّ وجلّ ؟ فقال : العلم بأنّ المخلوق لا يضرّ ولا ينفع ، ولا يعطي ولا يمنع ، واستعمال اليأس من الخلق ، فإذا كان العبد كذلك لم يعمل لأحد سوى الله ولم يرجُ ولم يخف سوى الله ، ولم يطمع في أحد سوى الله ، فهذا هو التوكّل.

قال أمير المؤمنين علي (عليه السلام):

« التوكّل خير عماد ».

« التوكّل بضاعة ».
« التوكّل حصن الحكمة ».

« التوكّل على الله نجاة من كلّ سوء وحرز من كلّ عدوّ ».

« صلاة العبادة التوكّل ».

« في التوكّل حقيقة الإيمان ».

« حسبك من توكّلك أن لا ترى لرزقك مجرياً إلاّ الله سبحانه ».

« التوكّل من قوّة اليقين ».

« إنّ حسن التوكّل لمن صدق الإيمان ».

« حسن توكّل العبد على الله على قدر ثقته به ».

« ينبغي لمن رضي بقضاء الله سبحانه أن يتوكّل عليه ».

« أصل قوّة القلب التوكّل على الله ».

« من كان متوكّلا على الله لم يعدم الإعانة ».

« من توكّل على الله ذلّت له الصعاب وتسهّلت عليه الأسباب ».

« من توكّل على الله أضاءت له الشبهات ».

« ليس للمتوكّل عناء ».

« الثقة بالله أقوى أمل ».

« من وثق بالله أراه السرور ، ومن توكّل عليه كفاه الاُمور ».

« التوكّل كفاية ».

قال الإمام الرضا (عليه السلام):

« الإيمان أربعة أركان : التوكّل على الله عزّ وجلّ ، والرضا بقضائه ، والتسليم لأمر الله ، والتفويض إلى الله ».

سئل الصادق (عليه السلام) عن حدّ التوكّل ؟ فقال:

« أن لا تخاف مع الله شيئاً ».

يقول الإمام الباقر (عليه السلام):

« الغنى والعزّ يجولان في قلب المؤمن ، فإذا وصلا إلى مكان فيه توكّل ، أقطناه ».

ويقول الإمام الجواد (عليه السلام):

« الثقة بالله تعالى ثمن لكلّ غال وسلّم إلى كلّ عال »[15].

فالطبيب المسلم الذي به يرى السرور ويكفيه الاُمور ، وتضاء له الشبهات ، ويقوى فيه الأمل ، وتسهل له الأسباب ، وتذلّ له الصعاب من كان متوكّلا على الله واث
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الفقير الى الله
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد الرسائل : 4
العمر : 30
دعاء :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 23/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: فضل التوكل على الله   28/2/2009, 7:29 am

جزاك الله خيراً عما فعلت وجعله فى ميزان حسناتك إنشاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فضل التوكل على الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى نور الايمان :: *¤ô§ô¤* المنتديات الاسلاميه~*¤ô§ô¤* :: قسم الازكار والادعيه والفتوى والاحاديث-
انتقل الى: